عن المؤتمر

مؤتمرامسياافريقيا و الشرق الأوسط  (الدولي) الثاني

التربية والفنون …. أفاقاً للتنمية 2030

وكونجرس الانسيا  الدولي الثالث

يأتي مؤتمر”الأمسيا” العربي الأفريقي الدولي الثاني ” التربية والفنون ….أفاقاً للتنمية 2030 ” استجابة للعديد من التغيرات في مجال التعليم بصفة عامة وتعليم الفنون بصفة خاصة ، حيث نظمت اليونسكو UNESCO بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)  UNICEF، والبنك الدولي World Bank، وصندوق الأمم المتحدة للسكان  UNFPA، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائيUNDP ، وهيئة الامم المتحدة للمرأة UN Women ، ومفوضية الأمم المتحدة لشئون اللاجئين UNHCR ، المنتدي العالمي للتربية World Education Forum والذي عقد في ” إنشيون – كوريا” Incheon, Republic of Korea في الفترة من 19 إلي 22 مايو 2015 وتم إعتماد إعلان إنشيون بشأن التعليم بحلول عام 2030  والذي يعد بمثابة إطار عمل يضع رؤية جديدة للتعليم للسنوات الخمس عشرة المقبلة لتحقيق الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة.

 

وكذلك العمل علي تفعيل توصيات المؤتمر الإقليمي الثاني للنيباد في تعليم الفنون لدول شمال وشرق افريقيا The 2nd NEPAD Regional Conference on Arts Education for the Northern & Eastern African  والذي أنعقد في القاهرة في الفترة من 23- 25 مايو 2017 وكان من اهم توصياته:

  • إن التنمية من خلال تعليم الفنون من حسي جمالي وتفكير ناقد وحل مشكلات واتخاذ قرار وابداع وتعاون هي حق من حقوق الأطفال الأفارقة.
  • أهمية خلق لغة عالمية وأفريقية للتخاطب عبر تعليم الفنون.
  • السعي نحو تطبيق مهارات القرن الحادي والعشرين داخل استراتيجيات التعليم والتعلم في برامج تعليم الفنون في ضوء الأسس الإقليمية.
  • التخطيط لإدراج اتفاقية لتفعيل تعليم الفنون فيما يخص اللاجئين والمهاجرين من خلال المتاحف.
  • وضع نموذج موحد للخروج بسياسات موحدة لتعليم الفنون في أفريقيا. مع اعتبار الخصوصيات النوعية.
  • تطوير وتعزيز آليات التعاون وإقامة الشراكات في مجال تعليم الفنون بين جميع الوزارات والهيئات المعنية في الدول الأفريقية.
  • الإستفادة من التراث الإفريقي المشترك وتضمينه في مجالات تعليم الفنون بما يؤكد الهوية الأفريقية.
  • اتخاذ كل السبل لعرض التجارب والمشاريع الأفريقية والجهود المبذولة لتطوير تعليم الفنون علي مستوي العالم.

ومؤتمر”الأمسيا” الدولي الثاني ” التربية والفنون …. أفاقاً للتنمية 2030 ” يأتي تعبيراً عن رؤية عالمية للتعليم والتنمية متمثلة في” ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل للجميع وتعزيز فرص التعلم مدي الحياة ” ، تراعي تلك الرؤية مالم ينجز بعد من جدول أعمال التعليم للجميع ، ومالم يتحقق بعد من الأهداف الإنمائية للألفية المتعلقة بالتعليم ، والتصدي للتحديات الوطنية والعالمية للتعليم، والسير قدماً نحو خارطة الطريق لتعليم الفنون في القرن الحادي والعشرين.

 وبناءً علي ماسبق تم تحديد الهدف التالي ليكون المحور الأساسي للمؤتمر:

” التاكيد علي وحدة تكامل الفنون ودورها كقوة داعمة لإشباع الإحتياجات الإنمائية والبيئية والاجتماعية والاقتصادية للأجيال الحالية والمستقبلية ، وإعدادهم للتعلم مدي الحياة بطريقة منصفة وشاملة وعالمية ومستدامة ، من خلال مساعي تطوير وإعادة بناء مناهج التربية والفنون”.


أهداف المؤتمر:

 وضع معايير وأهداف مشتركة لمناهج التربية والفنون تجمع المشتركات والخصوصيات النوعية والثقافية والإجتماعية فى ظل العولمة.

  1. تبنى مفاهيم متطلبات التعليم والتربية الفنية في القرن الحادى والعشرين من أجل إعداد إنسان أفضل وأكثر نجاحاً فى الحياة و العمل، مؤهل للسباق المحلى والأقليمى والدولى.
  2. مراجعة وتحديث المصطلحات والأهداف والمفاهيم والمعاييرالتربوية والفنية بالتوازى مع المتطلبات الفكرية والإجتماعية والعملية المتجددة.
  3. وضع إستراتيجية للحفاظ على الموروث الثقافي والفنى في ظل التراث الإنسانى الكونى.
  4. تناول الدراسات وبرامج وتطبيقات التربية المتحفية، تحقيقاً لدورها الثقافي والتربوى لدى مختلف الشرائح المستفيدة منها.
  5. دمج أفكار وإبتكارات وفاعلية الصناعات الفنية الصغيرة في برامج تعليم التربية والفنون لتصبح تطبيقاتها بمثابة إعداد خريج يؤمن بالعمل المنتج الناجح.
  6. تشجيع الحوار المنفتح والهادف للتمكين من الوعى بدور الفنون الإبداعية.
  7. تأكيد قيم الديموقراطية والعدالة الاجتماعية إعتبار أن التربية و الفن عاملان مؤسسان لها.
  8. نشر دراسات وتطبيقات ميدانية على دور التربية والفنون في التنمية المستدامة.
  9. تشجيع الدراسات حول العلاقات المتداخلة بين البيئة والمناخ، السياسة والمجتمع، الخصوصية والإنسانية في علاقتها بالتربية والفنون.

دعوة للمشاركة :

ندعو لتقديم مقترحات للبحوث الورقية أو دورات حلقات العمل/التفاعلية ، الملصقات / المعارض أو الندوات كما نقدم خيارات المشاركة للأفراد الذين لا يمكنهم الحضور . المؤلفين الذين يرغبون في تقديم كتب منشورة.

</div >

Free WordPress Themes, Free Android Games